mercredi 27 juin 2012

محافظ البنك المركزي و أقوى حكومة عرفاتها تونس.

 تبدأ حكايتنا من بعد الإنتخابات بشوية، حيث  مصطفى كمال النابلي محافظ البنك المركزي بعد الإنتخابات بشوية  في  نوفمبر تقريب  أصدر تقرير يحذر فيه من ان تونس بدات تقرب من خط 90 يوم متاع التوريد وانو لازمنا نفكرو في مصادر تمويل من توة على خاطر في مارس عندنا كمبيال من قرض قديم لازمو يخلص، وبالطبيعة القروضات ما تخلص كان بالعملة الصعبة. في هاك الوقت، الجماعة بعثوه، وقالوا انو تقريرو سياسي يهدف إلى حطان العصا في العجلة و في هذا الرابط مثال على هذه الردود من أناس نجدهم مسؤولين اليوم. و كما هو  معلوم برنامج النهضة الإقتصادي كان  هو نفسو تقريبا برنامج السبسي إلي خدمو النابلي، مع إختلاف مصادر التمويل حيث انو النهضة قررت أنها تبعث الجي 8 والبلدان الأوروبية و تتلفت لإخوانها في الدين والله : بنو كشطة... و هذاكا علاش تقرير النابلي حطوه على جناب على أساس أنو إلي صحابو قطر والسعودية، ينجم يرقد و يتهنى في الثنية ولا خوف لا على فلوس ولا على مالية !

بعد ما تسلمت  الحكم، مشات الحكومة النهضاوية لقطر ياخي سي حمد  القاعد عليه للصباح قاللهم حاجتنا بيكم في قضية صغيرة : مؤتمر أصدقاء سوريا يرحم الوالد،  نحبو نستغلو صورة تونس مهد الربيع العربي و الثورات القوية جدا باش نفضوها مع سي بشار. الجماعة وافقوا من غير ما يحسبوا الحسبةو إلا يقراو العواقب متاع خطوة كيما هاذي... باش تشوفو كفاءة سي بوشلاكة.



جات العالم الكلو لتونس، وكانت قطر و صحابها يستناو في انو البيان الختامي يخرج بأنو المؤتمرين يعترفوا بالمجلس الوطني السوري كممثل شرعي للشعب السوري، لكن كلينتون اجتمعت في الليل بالمرزوقي وقالتلو انو هاذي خطوة تعني التدخل العسكري وأنهم ماهمش باش يصدمو هكا في حكاية مدخلة فيها خشمها روسيا والصين وإيران  لا سيما أنهم ماعادش حربيين كيما قبل، وحتى ليبيا كان تتفكروا فرانسا القدام وأمريكا لتالي، عملة من عمايل ساركوزي ماشي في بالو كي باش يربح حرب باش ينتخبوه الفرانسيس ... ملخص الهدرة القطريين والخليجيين يحبوا على التدخل العسكري والأمريكان ما عينهمش ويحكيو على خطة  عنان متاع عندكشي  عندي..

يجي المرزوقي  نهار العرس و يبطل  ويخرج بيان دون مستوى آمال بني شلفوح : نعترف بالمجلس الوطني سوري كممثل لقوة المعارضة في سوريا... فدوا منو الخليجيين ومن النهضة عموما وقالولهم حتى الفلوس أنساو... هذا الكلو صار في فيفري... وليناش شهر قبل موعد الكمبيال وما عندناش منين ... يرجع الجبالي للسعودية وكان تتفكروا هاك التوسل و التمسكين وأرجوكم هبة وإن لم يمكن فبوديعة ... وبالرغم من التذلل هذاك الكل السعودية قالتلو آسف ...

الحاصل تكبسو كبسة باهية وحربطو للي لقاو البنك الكويتي إلي عطاهم قرض ب300 مليار بأنتيريس 3.5% كان تتفكروه  باش خرجوا من الحكاية، قرض بنسبة عالية لدرجة  انو  حتى بن علي ما عمرو ما خذاه ... هاذم اخواننا في الدين هاكم شفتوهم اش يعملوا، مقارنة بعبدى الأصنام من الجابونيين إلي يعطيو فينا في قروضات  بنسبة 0.95%.

 و  هاو سي وزير المالية يأكد الكلام هذا في الدقيقة 55 من الحوار إلي اجراه في قناة حنبعل:


المهم... وين يجي دورو  سي كمال النابلي في المسرحية هاذي  ... سي كمال النابلي يقال انو هو من كشف الحكاية هاذي ... يعني انو هو من كشف انو القرض هاذا ماخذينو باش نخلصو كمبيال... وبالطبيعة كي تولي معروف أنك من النوع إلي يكردي باش يخلص الكريدي القديم فمن الطبيعي جدا انو وكالات التصنيف العالمية، ومنها ستاندارز اند بور تطيحلك في تصنيفك الإئتماني إلى أقل درجة تسمحلك بالإقتراض : BBB - و هي طريقة إقتصادية باش تحذر الناس من أنها تسلفك فلوس لأنك ما عندكش باش تخلص، أو بالأحرى تخلص في الكريدي بالكريدي...

وهو كان نحبو نحكيو الحق، حكايات كيما هاذي ما تحتاجش انو محافظ البان المركزي يشهر بيها، لأن الحسابات مكشوفة والقروضات علنية... وأي كونتابلي يقراها الحسابات هاذي يفيق بالحكاية فما بالك ستاندارز اند بور ... أما الحكومة مكبشة في انو مصطفى كمال النابلي هو السبب في تخفيض التصنيف متاع تونس.  و من نهار إلي تسمعت الحكاية هاذي وفاحت والحكومة والمرزوقي يحبو يطردوه  ... ما شافوش الأغلاط متاعهم و قلة الكفاءة إلي وصلتنا لوضعية ولينا نساسيو  فيها ... وكبشو في النابلي ...

المشكلة فين، المشكلة في أنهم ما عندهمش بديل، اللهم الصادق شورو، خلي ينحيلنا التي أم أم (TMM) متاع الربا، خلينا نضحك ضحكة باهية... وبما انو المرزوقي تهنتل ثنتيلة خايبة خلاص نهار الأحد بعد ما سلمو  البغدادي المحمودي من غير ما يعلم، قرر انو يرجع الفازة، جاء يبربش في صلاحياتو باش يشوف شكون ينجم يطرد، ما لقى  كان محافظ البنك المركزي... ولى دز فازتو وأعلن عن اقالتو على صفحتو في الفايسبوك (الله غالب من كثر ماهو فاضي شغل ونهار كامل راكش على الأنترنات والفايسبوك، يحساب روحو يلعب في سيتيفيل على الفايسبوك) وفي نفس إليوم يرفض التوقيع على مشروع ترفيع حصة تونس  في  صندوق النقد الدولي بتعلة انو لازمنا ننظر في القروضات إلي قاعدين نخلصو فيهم قبل  ... 

و هو باش ما ناقفوش عند الحكاية هاذي بالذات، واحقاقا للحق، المشكل بين النابلي والحكومة فيه بعد تقني زادة. البنك المركزي هو من يتحكم في ال TMM  أو قيمة السوق المالية، و هو من إختصاصو حصريا.  عموما، ومع الكثير من التبسيط، كل ما  يطيح ال TMM كل ما يكثر تدوير الفلوس و يتشجع الإستثمار، أما يكثر الريسك زادة، بما انو TMM هو نسبة الفائدة متاع السلف بين البنوك في بعضها. ال TMM هذا من عهد بن علي ماشي ويطيح، وزاد البنك المركزي خفضو بنقطة كاملة في سبتمبر إلي فات ...

 لكن من نهار إلي شدت الترويكا الحكم، ومن نهار إلي أصدر البنك المركزي تحذيرو من اننا قربنا من الخط الأحمر متاع 90 يوم توريد (طحنا من 147 في آخر 2010,  113 يوم توريد آخر 2011 إلى 101 في أفريل إلي فات) وزيد من الفوق لاحظ البنك المركزي إنخفاض هام في الإيداع و إرتفاع عدد القروض الغير ناجعة، قرر البنك المركزي الرفع من ال TMM للمحافظة على التوازنات المصرفية، أو بالأحرى قرر انو ما يتدخلش بالطريقة إلي تضمن الإستقرار متاع المؤشر هذا، لأنو سيديجا في أفريل 2012 البنك المركزي يتدخل بقيمة 3.4 مليار دينار يوميا في المعدل و قرر بالإضافة إلى ذلك المحافظة على نفس نسبة الفائدة (taux d'intérêt directeur)... الحكومة طلبت من البنك المركزي انو يضاعف الجهد متاعو باش يتوافق هذا مع سياستها الإقتصادية إلي سيديجا تضحي بالمقدرة الشرائية باش تحافظ على العجز التجاري، ولكن البنك المركزي لما لاحظ انو التضخم خلط ل 5.4%  رفض انو ياخو خطوات من شأنها أنها تزيد الطين بلة، وتزيد تعمق التضخم (طبعان الفلوس مثلا) وهذا حفاظا على التوازن متاع السوق المالية المنخرمة أصلا، وعلى المقدرة الشرائية متاع المواطن و طلب من الحكومة أنها تنتهج سياسة إقتصادية حذرة... معناها البنك المركزي بطريقة تبسيطية جدا، رفض التضحية بالمقدرة الشرائية للمواطن مقابل تشجيع الإستثمار. بالطبيعة رأي البنك المركزي عندو تعليلاتو وإلي تقييمها يختلف من إنسان إلى آخر. لكن التعليلات التقنية موجودة و عندها مصداقيتها... و هذي  هي استقلالية البنك المركزي، إلي على فكرة يحكم فيه مجلس إدارة مش مصطفى كمال النابلي وحدو. (الأرقام المذكورة في الفقرة هاذي من تقرير البنك المركزي في أفريل 2012 وهذا ملخصو)

المهم، المشكل بين البنك المركزي و الحكومة فيه جوانب تقنية، فيها ساعات تفاصيل مملة، حاولت أني نبسطها لكن على ما يبدو المشكل الشخصي هو إلي عندو الأثر الأكبر في العلاقات بين النابلي والحكومة، إلي تحب بالسيف انو البنك المركزي يطاوعها في سياستها التضخمية، و ماهمش عاملين حتى ربع تقييم لاخطأهم على مستوى الديبلوماسية، على مستوى العدالة الإنتقالية إلي خلات سوق الإستثمار في حالة ركود... ووحل كل شيء في مصطفى كمال النابلي.

تي الحاصل ... مستوى هزيل جدا، ورداءة منقطعة النظير، وسياسة ناس عايقة، متاع أنا ما نغلطش، أنا أقوى حكومة في تاريخ تونس، أنا رئيس شرعي ... وكان ثمة مشكلة راهي من الاخرين، من المعارضة، من الأحوال الجوية ... صفر تحمل للمسؤولية : حسن واصل!

49 commentaires:

  1. آبار التحليلات العشوائية الغير مستندة على أدلّة واضحة و الاستنتاجات متاع "أنا ضدّهم دونك كلّ شيّ عملوه لغاية سلبيّة في أنفسهم"

    تراه قلّي فاش زلعها المرزوقي كي رفض انّو يصحّح على المشروع متاع مزيد تكبيل البلاد في ديون و انتظاره لمشروع قانون مهمّ ياسر قد يسقط نسبة كبيرة مالمديونية ؟

    و لا الرجال ماعاش تُعرف بالحقّ، ولا الحقّ يُعرف بالرجال ؟

    RépondreSupprimer
  2. تحليلات عشوائية ... تحب نجيبلك تصريحات وزير المالية ؟

    RépondreSupprimer
  3. حقيقةً مانيش من أهل الإختصاص باش نحكم لكن كلامك يبدولي أنو مقنع ياسر و تحليلك جدي و عميق. في إنتظار الآراء الناقدة و شكراً.

    RépondreSupprimer
  4. هذيكا معلومة ماهيش تحليل

    شوف ما فوقها و ما تحتها من فقرات غير مستندة لأدلّة تخلّيك تعطي الاستنتاجات متاعك

    RépondreSupprimer
  5. A mon avis, y'a pas que ça dans l'histoire du gouverneur de la BCT... Le Best African Banker, est ce lui d'une banque centrale en régression!!! ça colle? ça n'évoque aucune doute pour vous? Y'a aussi l'indice Ltaïef en jeu. Enfin, une raison plus claire est la différence de vision des choses dans un pays ou on n'arrive pas encore à s'accepter... Bref, 7ezb Etta7rir est la seule solution :)
    (Anonyme008)

    RépondreSupprimer
  6. Kamal ltayf ysallim alik

    RépondreSupprimer
  7. barra ya weldi chokh w orkod...klem mta3 9hawi..

    RépondreSupprimer
  8. 1/ الا تعتقد انٌ النابلي تقنيٌا ، قام بخطوات متسرٌعة لم تعطي اكلها اقتصاديٌا و خسٌرتنا في مبالغ هامَة من العملة الصعبة و ادٌات الى الابقاء على نفس تركيبة الاقتصاد " خاصٌة الفنادق اللٌي كان منهم برشا باش يفلسو و يتباعو لناس اخرين " ؟
    2/ النابلي او غيره ، الا ترى انٌ القطيعة الحاصلة بين السياسة النقدية للبنك و الاقتصادية للحكومة ، اعمق بكثير من مجرٌد حسابات سياسية ؟
    3/ في المناقشة اللي صارت مع محافظ البنك في المجلس التأسيسي ، عبٌر اعضاء المؤتمر على ما اعتقد عن غضبهم من السياسة التوسعية للنابلي ، هل تتكهنٌ ان تكون السياسة المقبلة ان تمٌ تغيير المحافظ توسعيٌة اكثر من النابلي ؟ خاصٌة مع ضغط النهضة و لاعتبارات انتخابية ؟

    RépondreSupprimer
  9. C'est une analyse qui a certainement sa part de vérité. Il me semble toutefois que la question de la dette est un peu plus complexe et dépasse largement les cas anecdotiques de Bouchleka, Jebali, Marzouki et Mahmoudi.

    Pour apporter plus d'éléments objectifs à ce sujet:

    1. Le site du CADTM (Comité pour l'Annulation de la Dette du Tiers Monde) : http://www.cadtm.org/Francais

    2. Le site de l'ACET (collectif pour l'Audit des Créances Européennes envers la Tunisie) :
    http://zelzel.net/

    Z.

    RépondreSupprimer
  10. faddiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiina men ettahlilet hadhouma
    fadiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiina
    ezzah

    RépondreSupprimer
  11. faddiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiina men ettahlilet hadhouma
    fadiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiina
    ezzah

    RépondreSupprimer
  12. عندنا حداش مليون محلل سياسي واقتصادي و ثقافي و في الدستور في تونس زيدهم الي مازال ما هبطوش من كرش امهم الي كانو دوب ما يهبطو اسميو الممثليين و الممثلات الأتراك و المصاروة توى ولاّو مختصين في التحليل السياسي و كل واحد و الخلفية الحزبية و الأيديولوجية التي ينتمي اليها بالطبع مع برشة هيبي و برشة من عندياتو و شوية عبارات تعلمها من التلفزة كان ولّى دكتور في التنبير و الصالح ارجعو طالح و المجرم ارجعو محرم و لا حول و لا قوّة الا بالله.

    RépondreSupprimer
  13. Ce commentaire a été supprimé par l'auteur.

    RépondreSupprimer
  14. Pour répondre à vos questions...

    Oui la question est plus profonde que ça, mais le différend est essentiellement personnel entre MKN et la troika, et c'est cette histoire qui a mis de l'huile sur le feu... il suffit de suivre les multiples déclarations après la dégradation de la note souveraine qui tentaient de responsabiliser MKN en personne, sachant que la BCT est gérée par un conseil d'administration et non pas MKN en solo.

    Le différend technique que j'ai pas mentionné prend origine dans la politique monétaire de la BCT, si vous regardez bien les statistiques du TMM (qui est le plus gros régulateur de l'investissement interne), il n'a fait que baisser depuis l'ère de Ben Ali, mais depuis que la troika est au pouvoir, la BCT n'a fait que l'augmenter doucement, refusant même les demandes du gouvernement pour le maintenir stable.

    C'est bien une décision de la BCT, qui a un stock de liquidité à gérer et a préféré éviter d'avoir recours à l'impression de la monnaie et stabiliser le TMM entre autres. cette décision a des justifications raisonnables, l'inflation est déjà à 5pts, une telle politique est purement inflationniste.

    Ceci est le différend technique, mais je maintiens que le différend personnel prime. Parce que la poltique de la BCT, ce n'est pas uniquement MKN qui la fixe.

    RépondreSupprimer
  15. Comme je l'ai écrit plus haut, votre analyse a sûrement sa part de vérité, et on ne peut pas négliger les rapports personnels.
    Mais au delà du différend personnel, la question de la dette, son poids économique actuel et son éventuel audit qui pourrait soulager le budget de l'état (l'année dernière, la Tunisie a remboursé 1,6M€) ne fait pas consensus chez "les gouvernants" actuels et la "classe politique" en général.
    Dès son arrivée le 17 janvier 2011 (3 jours à peine après le départ de Ben Ali, arrivée précipitée très suspecte et qui date d'avant la troika), MKN s'est empressé de rassurer les créanciers étrangers de la Tunisie, dont la BM, ancien employeur de MKN, de loin le plus important, sur le fait que la Tunisie honorera toutes ses dettes.
    Un autre élément qui m'oriente vers cette analyse, est la position récente de Marzouki qui a refusé de promulguer deux projets de loi relatifs au FMI :
    http://politik.webmanagercenter.com/2012/06/27/marzouki-refuse-de-signer-deux-projets-de-loi-relatifs-a-lamendement-de-laccord-de-creation-du-fmi/
    Mais ce n'est peut-être qu'un habillage ...
    On en saura plus avec le temps.

    Z.

    RépondreSupprimer
  16. j'ai mis à jour l'article et argumenté le différend à propos la politique monétaire entre la BCT et le gouvernement.

    RépondreSupprimer
  17. بالنسبة للعباد إلي شانعة على المديونية وقال شنوة لازمنا نعملوا جرد ونوقفو الخلاص وو.. أولا : نسبة المديونية متاع تونس نهار إلي مشا بن علي هي 35% من الناتج الخام 2010 مع مؤشر سلبي، معناها ماشية وتطيح
    الحكومة الحالية رفعت من نسبة المديونية الجملية إلى 43%
    الفلوس إلي ممكن نربحوهم في حالة ما فقنا إلا ثمة ديون مجحفة باش نخسروهم دوبل وتريبل من جراء تضرر سمعة تونس المالية في الأسواق، الفلوس ما فيهاش أخلاق و استناني... السيد إلي يحب من عندك فلوس ما يهموش إذا كان الرئيس إلي قبلك صرفهم في بلاصتهم ولا لا... البحث في الديون ينجم يصير بدون تجميدها...

    هيا جمدنا وفقنا إلا ما ثمة كان مليار وإلا زوز من المليمات مشاو سرقة... هانا خسرنا 10 مليارات بيناليتي... خرينا فيه ؟

    RépondreSupprimer
  18. علاش قاعد ادّور على مظاهر المشكلة (التضخّم و و نسب الفايدة .. الخ) و ما جبدتش أصل المشكلة

    أصل المشلة اللي هو النظام المالي البالي
    système de reserves fractionnaires
    اللي ما يزيد كان في نسبة التضخم و ينقص مالقدرة الشرائية

    و حكاية استقلالية البنك المركزي حكاية مقحولة على خاطر مش مالمعقول الحكومة تحط خريطة طريق يجي البنك المركزي (اللي هو ماهوش بنك خاص) يقوللها لا مانيش عامل و عوم بحرك

    نعم للشفافية بش انجموا نعرفوا و ننتقدوا كان سياسات خاطئة، اما الاستقلالية هذي "كلمة حق أريد بها باطل"

    RépondreSupprimer
  19. sérieusement, le système de reserves fractionnaires... que veux-tu faire... retour ) la monnaie non fiduciaire? on frappe le dinar en or?

    un peu de sérieux s'il te plait!

    RépondreSupprimer
  20. Bravo astrath pour cet article.
    il y aussi le cote "mouch mtaana" .MKN , un banquier très compétent sera toujours vu comme celui qui appartient au clan des sebsi et des eltaief.
    Avec la troika de mes deux, si on met Warren Buffet lui même a la tete de la banque centrale et qu'il est perçu comme ami de l'opposition, il sera chasse au bout de qq mois.


    ched mchoumek la ijik ma achwem est un théorème valable pour notre Tunisie post révolutionnaire.Ben ali corrompu et voleur , très bas en ces qualités humaines n'a pas fait baisse le niveau politique,social et économique comme le font les barbus et leurs bande

    RépondreSupprimer
  21. Excellent! Bonne continuation!

    RépondreSupprimer
  22. donc a part l'histoire des Jap qui jette leurs frics par les fenêtres il gatouss pense que les européens font mieux que les 3,5% des Q8 ??!!! al3ab ya gatouss al3ab

    RépondreSupprimer
  23. Transformers

    En lisant les blogs tunisiens, les commentaires des tunisiens et l'opposition tunisienne "qui detient le monopole du nationalisme" on sort avec les conclusions suivantes:

    1- Seul caid sebsi (arrivé exactement 1 heure apres la demission de med ghannouchi) qui peux sauver le pays.
    2- Seul mustapaha kamel nabli (arrive a peine 3 jours apres le depart de ben ali) est competent et capable de tenir la banque centrale.


    C'est bien de jongler avec les TMM et les chiffres, mais pouvez vous nous donner vos sources surtout que MKN a refuse tout audit de la banque centrale et des dettes tunisiennes?

    Après les 10 millions d'entraineurs de foot nous avons eu droit aux 10 millions de politiciens et maintenant aux 10 millions de banquiers, financiers et economistes.

    Rien ne m'etonne plus dans un pays dont la magie transforme abir moussa en une militante des droits de l'homme.

    RépondreSupprimer
  24. لأ نسيت حاجة هامة في التحليل امتاعك اشكون السبب في افلاس تونس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    بلكش حكومة الترويكا اللوم على حكومة التجمع يخي بلكش نسيت انكم عملتو ثورة للوضع الي كانت تعيش فيه تونس المالي بلكش نسيتو الي بن علي سرقكم وهز معه ما يقارب أكثر من 60بالمية من ميزانية تونس ونسيتو الي حكومة السبسي كملت على مرمت تونس والي حكومة الترويكا تحاول ايجاد الحلول واصلاح ما يمكن اصلاحة بلكش هما سرقوكم وخربوا ونهبوا لبلاد ولاتش التروكيا اعداء تونس وتجمعين ناشطين حقوقين ؟؟؟؟؟

    RépondreSupprimer
  25. المعلومات الكل صحيحة لاكن الإستنتاجات فيها شوية صحيح وبارشة إتخلويذ وتلبيس... أول حاجة نفسر كلمات تلبيس، هي أنك تذكر معلومة صحيحة وإتخبي معلومة ومن ثمة تستنتج على الكيف متاع كيفك...
    -1- تو الكاتب عرف إلي كمال قال إلي العملة طاحت أكثر من 90 يوم، وماقالش معلومة أخطر إلي هو قبل 5 شهور شد صحيح باش يخلص ديون يعلم الله باموالها آشكون خذاها و من صرفها وأشكون قالك ممشاوش لمكتوب بن علي؟؟
    -2- التحولات البنكية من أيام بن علي كلها كانت على يدين كمال آخرها صفقة خيول لسليم شيبوب في 15 جانفي أكيد تتفكروا الوثائق...
    -3- تصنيف تونس يجي بأثر رجعي يا والد عمي يعني على سنة قبل مش على يوم جات اللجنة، يعني كيف إسبانيا يخفذولها ترتيبها كي تونس راهو معندوش سبب مباشر بحادثة..
    -4- يا سيدي أحبط للبنك المركزي تو يعطيوك وثائق ونسخ على وثائق اعدمت لتحويلات مخيفة في 2011 بمباركة كمال النابلي..
    -5- حقها شن حكاية مواطن غير مقيم إلي مصحح فيها مدير البنك المركزي باش العصابة ينجمو يدخلوا يعملوا مشاريع اتقول اجانب تحت قانون 72 مع الإعفاء من كل الضرائب؟؟؟
    -6- نسيت بارشا حوايج، كلامي الكل مش باش ندافع على الحكومة الغبية لاكن كيف نلقى إنسان يدعي العلم ودردر على قد باش يدافع على فاسد نفد ونسميه باسمو ' عميل '

    RépondreSupprimer
  26. Faux ! parce que MKN est gouverneur de la BCT depuis le 17 janvier 2011, avant il était au FMI :)
    quand je donne des infos, je les documente.

    RépondreSupprimer
  27. شكون قال نرجعوا لل
    monnaie non fiduciaire ?

    الفلوس بش تبقى ديما قيمتها جاية مالاعتراف القانوني باها مش من قيمتها الفعلية، اما في نظام حيث الفلوس غير متأتيّة مالديون (خلق الفلوس لا يساوي خلق ديْن) و على قدر الانتاج الموجود حقيقة على أرض الواقع (مش مالحيط)
    و زيد علاها الغاء النظام الربوي القائم عالفوائد

    RépondreSupprimer
    Réponses
    1. Pose une nouvelle doctrine économique intègre, autre que le monétarisme ou le keynésianisme... on en discutera.

      Ne me parle pas d'économie islamique, j'ai pas envie de porter atteinte au sacré sur ce thread... et évite de t'engrainer dans un lol-processus :)

      Supprimer
  28. ELMAKAL FIH ESSHIH WE FIH MOBALAGHA . LEKEN KI TKOLI ESSOUADIA WE KATAR THEB ELHARB ALA SOURIA WE AMARIKA MA YSSA7IDHACH ? JE COMPREND QUE QATAR EST DEVENU LE NOUVEAU MAITRE DU MONDE CE QUI N'EST VRAIS.

    RépondreSupprimer
    Réponses
    1. non, c'est pas celui qui veut la guerre qui est le maitre du monde! faux raisonnement.

      Supprimer
  29. Astrath : bon, je ne vais pas être mauvais joueur, te prendre au mot cette fois-ci et demander comment tu pourrais documenter ta dernière info, mais avant le 17 janvier, MKN était à la banque mondiale et non pas au FMI. Disons que tu as répondu trop vite (Je me permets le tutoiement au passage, si tu permets).

    http://web.worldbank.org/WBSITE/EXTERNAL/EXTDEC/EXTABCDE/0,,contentMDK:22926131~pagePK:64168445~piPK:64168309~theSitePK:7455677,00.html#Nabli

    tu pourras toujours me répondre que c'est la même chose ...

    Z.

    RépondreSupprimer
  30. comment devons nous faire les tunisiens

    RépondreSupprimer
  31. هذاموضوع رائع للغايه و نتمنى لكم التفوق المستمر
    Räumung - Räumung

    RépondreSupprimer
  32. بسم الله الرحمن الرحيم .. لا اله الا الله
    Umzug - Umzug wien

    RépondreSupprimer
  33. شكرا على الموضوع المتميز
    Dank Thema Wohnungsräumung

    RépondreSupprimer
  34. مرحبا يا أصدقائي الأعزاء، وهذا هو رسالة فريدة من نوعها للجميع التي تحتاج قرض بطريقة أو بأخرى لأعمالهم، والمدرسة وغيرها، التي swissloanings هنا لتلبية الاحتياجات الخاصة بك، وهناك الكثير من الشركات الاحتيال حول استخدام صيغة لدينا والتطبيق والإعلان في جمع المال من الناس، ولكن انا هنا لاقول لكم انه اذا كنت تريد حقا أن القروض التي تريدها وكنت بحاجة إلى إثبات ما عليك سوى الاتصال السيدة أديتيا أحمد على adityahmed1@gmail.com وقالت انها سوف اقول لكم كيف تم خداع أنها قبل من قبل قرض شركة أخرى لكنها الآن هو يبتسم مرة أخرى وعملها ينمو لأنها موثوق swissloanings، والبريد الإلكتروني لدينا هو swissloanings@gmail.com، يرجى أن يكون حكيما.
    شكر ،
    السيدة فيكتوريا آدمز،
    P.R.O،
    swissloanings

    RépondreSupprimer

إجتنب قدر الإمكان السبان خويا وإلا أختي الفاضلة، قد ما يكون دمك بارد قد ما تكون مقنع و تسمعك العباد ! وكان تعمل مزية حاول كي تعلق إختار لروحك إسم مستعار! كي يكثر الآنونيم ما عاد نفهمو شي !